نتائج رسلمينيا 29

اعلانات

عروض المصارعة الشهرية

احصائيات يوتيوب الرئاسة

عدد الفيديو والاخبار: 15 458

عدد مشاهدات اليوم: 7 152

عدد المشاهدات الكلية: 180 415 582

اشهر الفيديوهات والاخبار

اقسام فرعية

تغذية يوتيوب الرئاسة

يوتيوب الرئاسة > اخبار المصارعة الحرة > نتائج رسلمينيا 29


انضم لصفحتنا على الفيس بوك بعمل
 انضم لصفحتنا على الفيس بوك بعمل لايك او اعجبنى لتحصل على كل جديد فى وقته

 

ذا ميز بطل القارات بعد هزيمة ويد باريت فى رسلمينيا 29

بالرغم من أن الصراع بين ذا ميز ووايد باريت بدأ في الفترة الأخيرة داخل الحلبة إلى أن الصراع بينهما تحول إلى حرب بين نجمين من نجوم هوليوود، حيث أن الاثنين قاما مؤخرا ببطولة اثنين من الأفلام الناجحة مؤخرا.

 

 وبدأ ذا ميز المواجهة بينهما على بطولة القارات في عرض رسلمينيا 29 بهجوم خاطف وبدى أنه مسيطر على المواجهة، ولكن وايد باريت استطاع أن يستعد المبادرة، وبدأت المواجهة في أن تكون سجال بين الاثنين.

 

وفي في اللحظات الأخيرة من المواجهة استطاع ذا ميز أن يحكم قبضته الشهيرة على ساق وايد باريت محاولا إجباره على الاستسلام، وبالفعل لم يستطع وايد باريت النجم الإنجليزي في الصمود أمام تلك القبضة القوية وأعلن استسلامه لكي يفوز ذا ميز ببطولة القارات للمرة الثانية خلال عام مضى.

 

فريق الدرع يهزم فريق راندى اورتن المفكك فى رسلمينيا 29

سر انتصارات ثلاثي الدرع المكون من سيث رولينز ورومان رينس ودين امبروز أنهم يلعبون مثل الكيان الواحد، ويطبقون مقولة في الاتحاد قوة، وهذا لم يتوفر في فريق شايمس وراندي أورتون وبيج شو، فالثلاثي الأخير دخلوا المباراة وكل نجم فيهم يثق في تحقيق الفوز بفضل قوته فقط، ومن هنا يأتي الخلاف والتفكك.

 

حاول شايمس إنهاء المباراة سريعا في البداية لكن فشل في تحقيق هذا الهدف لأن ثلاثي الدرع تكتلوا ضده، ونفس الأمر واجهه كلا من أورتون وبيج شو داخل الحلبة.

 

رغم أن المخاوف كانت تنصب في قيام بيج شو بحركة غدر خلال المباراة ضد بيج شو وأورتون بسبب تصرفاته غير المتوقعة في الأشهر الأخيرة، وخلافاته القديمة مع شايمس، لكن التصرف الأناني جاء من راندي أورتون الذي كان دائما يطالب بيج شو وشايمس بنسيان الخلافات للفوز على ثلاثي الدرع.

 

كان شايمس داخل الحلبة ولم يعد قادرا على الصمود وأراد الوصول إلى بيج شو ليدخل بدلا منه، لكن أورتون قام بلمس شايمس والدخول هو إلى الحلبة لاستكمال المباراة.

 

أراد أورتون تنفيذ ضربته القاضية ار كى او ضد رولينز، ونجح فعلا في ذلك لكن رولينز لم يكن هو المصارع المطلوب ضربه بالقاضية بل امبروس، الذي استغل انشغال أورتون وباغته بالتثبيت، محققا الفوز لثلاثي الدرع.

 

بيج شو بدا غاضبا للغاية من تصرف أورتون، وفجر غضبه بضرب أورتون بالقاضية، قبل أن يخرج من الحلبة حزينا على الخسارة.

 

صراع هنرى ورايباك ينتهى بفوز مارك هنرى فى رسلمينيا 29

كل جماهير اتحاد المصارعة حول العالم كانت تنتظر المواجهة النارية بين كل من رايباك ومارك هنري في عرض رسلمينيا 29، وكانت بالفعل تلك المواجهة جديرة بانتظار الجمهور لها.

 

 واستطاع مارك هنري الفوز في تلك المواجهة القوية بعد أن حاول رايباك في أكثر من مناسبة استخدام قوته الضاربة في القضاء على أقوى رجل في العالم مارك هنري.

 

وخلال تلك المواجهة القوية قام رايباك بتوجيه العديد من الضربات الفتاكة إلى مارك هنري ولكن دون جدوى حيث استطاع مارك هنري في النهاية أن يوجه ضربته القاضية إلى رايباك من أجل أن ينتصر في تلك المواجهة.

 

 ولكن أثناء احتفال مارك هنري بالفوز والسخرية من هتاف رايباك قام الأخير بمباغتة مارك هنري ووجه إليه ضربته القوية والقاضية من أجل أن يفسد فرحة مارك هنري.

 

ويبدو بعد تلك المواجهة أن الصراع بين مارك هنري ورايباك مستمر خلال الفترة القادمة ومن المتوقع أن يشهد عرض اكستريم رولز القادم مواجهة نارية أخرى بينهما.

 

فريق هيل نو يحافظ على حزام الفرق بعد هزيمته لفريق دولف زيجلر فى رسلمينيا 29

 كانت البداية بدخول الثنائي دولف زيجلر حاملا حقيبة سماك داون التي تؤهله للمنافسة على بطولة العالم للوزن الثقيل، ومع بيج لانجستون وأي جي، ثم دخل بطلا فرق الزوجي دانيال براين وكين.

 

قام زيجلر بتقبيل أي جي قبل أن يبدأ المباراة ضد براين، في مشهد مكرر من رسلمينيا العام الماضي عندما قام براين بتقبيل أي جي قبل مباراته التي خسرها أمام شايمس في 18 ثانية فقط على بطولة العالم للوزن الثقيل، وتلك المرة كاد براين أن يفوز على زيجلر في ثواني قليلة، ليؤكد للجميع أن قبلة أي جي ملعونة، لكن زيجلر هرب من التثبيت في اللحظات الأخيرة.

 

دخل إلينجستون المباراة وواجه كين، وكان لانجستون صاحب الظهور في رسلمينيا متحفزا للغاية لتحقيق الفوز، لكن خبرة كين وبراين شكلت عائقا كبيرا أمام زيجلر و لانجستون.

 

كاد زيجلر أن ينجح في تثبيت كين، لكن براين تدخل سريعا وأفسد محاولة صاحب حقيبة سماك داون، وتكرر نفس الوضع عندما كاد كين أن يقوم بتثبيت زيجلر لكن لانجستون تدخل أيضا.

 

حاول زيجلر استخدام حقيبته في الاعتداء على كين، لكن الأخير هرب برد فعل سريعة جدا، وقلب الطاولة على زيجلر، الذي استسلم تماما أثناء تثبيت براين "الطائر" له، وكاد الاحتفال كبيرا بين براين وكين بمناسبة الاحتفاظ ببطولة الفرق في رسلمينيا 29، ولأنهما لعبا بشكل جماعي رائع.

 

الغريب أن براين بعد الفوز لم يمانع في الاحتفال وسط هتافات الجماهير المتواجدة في المدرجات، التي ظلت تصرخ قائلة نعم نعم نعم.

 

فاندانغو ينتصر على كريس جيركو فى اول مباراة له فى رسلمينيا 29

صاحب فاندانجو مجموعة من الراقصات الجميلات أثناء دخوله إلى الحلبة استعدادا لأول مباراة يلعبها في رسلمينيا، وكالعادة دخل منافسه كريس جيريكو صاحب الخبرة الكبيرة ببدلته المضيئة بالألوان المبهرة وسط هتافات الجماهير المؤيدة له، وللعلم فإن الخلاف بينهما يعود إلى سخرية جيريكو من طريقة نطق اسم فاندانجو في العروض السابقة.

 

ظل فاندانجو يستعرض طريقته في الرقص داخل الحلبة، لكن جيريكو بدأ المباراة غاضبا وظل يطارد منافسه خارج الحلبة، قبل أن يعودا مجددا داخل الحلبة لاستكمال اللقاء.

 

 امتاز جيريكو بالثقة الكبيرة ولم يتردد في توجيه الضربات القوية ضد فاندانجو، لدرجة أنه انضم للجماهير للحظات قليلة احتفالا بتفوقه منذ بداية المباراة على خصمه الراقص.

 

أشار جيريكو إلى نيته لإنهاء المباراة فورا، لكنه فاندانجو باغته بضربة قوية أثناء صعود جيريكو على الحبال، وحاول فاندانجو تثبيت جيريكو، لكن الأخير انتفض في اللحظات الأخيرة.

 

ظهرت بعض الدماء على وجه جيريكو بسبب ضربات فاندانجو، لكن جيريكو لم يظل لفترة طويلة في وضع الدفاع وتلقي الضربات بل عاد سريعا للهجوم والسيطرة، فهو كان سريعا ولم يتردد في تنفيذ هجوم طائر على فاندانجو.

 

أثناء إندفاع جيريكو الهجومي، تلقى ضربة قوية في كتفه الأيمن بعدما تعرض للدفع تجاه عمود الحلبة، وهذا الأمر منح التفوق لفاندانجو بعض الوقت، حتى أنه حاول تثبيت جيريكو، لكن الأخير لم يعطه الفرصة لذلك.

 

كان الوضع أشبه فعلا بالمعركة بين المصارعين، أثناء محاولة فاندانجو القفز على جيريكو من الأعلى باغته جيريكو بتحريك الحبال من تحت قدميه ليسقط على أرض الحلبة بقوة، وكرر فاندانجو المحاولة لكن جيريكو تحرك في اللحظة المناسبة بعيدا.

 

الإثارة وصلت لذروتها مع تحقيق فاندانجو الفوز، جاء هذا عندما حاول جيريكو الإمساك بقدمي فاندانجو لتنفيذ مناورة تجبره على الاستسلام، لكن بشكل سريع قلب فاندانجو الوضع، وأخضع جيريكو للتثبيت قبل أن يستطيع الأخير الهروب من الموقف.

 

البرتو ديل ريو يسحق غرور جاك سواجر فى رسلمينيا 29

الصراع بين جاك سواجر وألبيرتو ديل ريو لم يكن قائما فقط على بطولة العالم للوزن الثقيل، بل محاولة من النجم المكسيكي لكسر النظرة العنصرية لخصمه سواجر على أن المصارع الأمريكي فقط هو من يستحق الفوز بالبطولة والتنافس داخل اتحاد المصارعة.

 

يرى ألبيرتو ديل ريو أن رسلمينيا 29 هي الأهم في مسيرته وتاريخية،  أول نجم مكسيكي يشارك في هذا العرض بصفته بطلا للعالم في الوزن الثقيل، عليه الدفاع عن اللقب.

 

كان ديل ريو واثقا للغاية وراغبا في تحقيق الفوز، للاحتفاظ باللقب بالتأكيد، وللثأر من سواجر الذي تسبب في كسر قدم ريكاردو رودريجيز وكدمات كبيرة في ظهر النجم المكسيكي في الأيام التي سبقت عرض رسلمينيا   .

 

لكن في ذات الوقت، كان سواجر هادئا ولم يستسلم لهجوم ديل ريو عليه، بل بادر النجم المكسيكي بهجوم قوي، أبرزه عندما رفعه إلى الأعلى قبل أن يسقطه على أرض الحلبة بعنف، ثم أمسك بقدمديل ريو اليسرى في محاولة لإجباره على الاستسلام.

 

عندما حاول سواجر إجبار ديل ريو على الاستسلام، استطاع البطل المكسيكي في تحويل الوضع لصالحه، وتغير الوضع أيضا بعد ذلك لسواجر، لكن كلا المصارعين لم يستسلما.

 

ظن ديل ريو أنه نجح في تحقيق الفوز على سواجر عندما ثبت منافسه، لكنه أدرك متأخرا أن سواجر وضع قدمه على حبال الحلبة في الوقت المناسب، وأثناء ذلك حدثت مناوشات بين ريكاردو رودريجيز  وكولتر، فتدخل ديل ريو لإنقاذ زميله.

 

باغت سواجر منافسه ديل ريو بهجوم من الخلف، لكن البطل المكسيكي استطاع بذكاء في الإمساك بذراع سواجر بطريقة مؤلمة للغاية، ولم يتحمل سواجر الألم ليعلن الاستسلام بشكل فوري، لتنتهي المباراة باحتفاظ ديل ريو بالبطولة.

 

اندرتيكر يهزم سى ام بانك ويحافظ على سلسلة انتصارته فى رسلمينيا 29

دخل سي إم بانك على ألحان فرقة موسيقية قامت بعزف أغنيته الشهيرة، ثم ظهر ذا أندرتيكر بشكل أسطوري يليق بتاريخ "الحانوتي" صاحب سلسلة الانتصارات المتتالية في رسلمينيا (20-0)، ورغم أن المباراة بينهما ليست على أي بطولة لكنها كانت على صفيح ساخن جدا، بسبب الحرب النفسية التي شنها رايباك ضد أندرتيكر، خاصة بعدما سخر من وفاة مساعد أندرتيكر التاريخي بول بيرر، وإهانة مراسم تأبينه.

 

 تواجد بول هيمان خارج الحلبة ممسكا بالقارورة التي يوجد بداخل رماد بول بيرر،  وكانت بداية المباراة ساخنة بضربات قوية من بانك في وجه ذا أندتيكر، الذي أظهر غضبا شديدا في التعامل مع خصمه سواء داخل أو خارج الحلبة، كلما ما كان يفكر فيه الحانوتي لم يكن فقط مواصلة سلسلة الانتصارات في رسلمينيا، بل الثأر بأي طريقة ممكنة.

 

أمسك ذا أندرتيكر بجسد سي إم بانك ودفعه بقوة تجاه أعمدة الحلبة، ثم وجه ضربات متتالية بقدمه في رأس بانك، ونزل بكامل جسده على عنق بانك، الذي ظل يتألم دون قدرة على المقاومة.

 

اعتلى ذا أندرتيكر الحبال لكن بانك أجبره على السقوط بقوة على أرض الحلبة، وهنا بدأت السيطرة لبانك من جديد، وبعدها صعد بانك الحبال وقام بتنفيذ إحدى ضربات الحانوتي الشهيرة، عندما سار على الحبال قبل أن ينزل بقوة على ذراع خصمه.

 

حاول بانك تثبيت أندرتيكر أكثر من مرة لكن صاحب سلسلة الانتصارات الأسطورية في رسلمينيا كان ينتفض في كل مرة خلال الوقت المناسب، وبعدها استطاع أندرتيكر في استعادة توازنه من جديد.

 

حاول بانك تكرار تقليد ضربة ذا أندرتيكر لكن تلك المرة سقط بانك على الحبال، وفي تلك اللحظة استغل الحانوتي الفرصة وأمسك بعنق بول هيمان للاعتداء عليه، لكم بانك أنقذه في اللحظات الأخيرة.

 

كاد أن ينجح في محاولة جديدة لتثبيت ذا أندرتيكر لكن الأخير واصل النهوض في الوقت المناسب، وأشار بانك إلى تنفيذه لضربته القاضية جو تو سليب، لكن اندرتيكر هرب منها موجها ضربات قوية إلى بانك.

 

وضح الإرهاق على أندرتيكر، وهذا ما استغله بانك لدفع جسد الحانوتي خارج الحلبة بقوة، لينتقل الصراع بينهما إلى مكان جديد، حاول أندرتيكر إلقاء بانك بقوة على طاولة التعليق، لكن بانك أفلت نفسه سريعا وركل أندرتيكر على الطاولة، ثم أعتلى حبال الحلبة، وقرر القفز إلى الطاولة، وهذا ما فعله بالفعل بنجاح.

 

دخل بانك الحلبة، وظل الحكم يعد على أندرتيكر المتواجد خارج الحلبة، وظهرت الحسرة على بانك لأن خصمه استطاع الدخول إلى الحلبة قبل أن يعد الحكم إلى رقم 10، وعانى بانك من آلام في قدمه.

 

أثناء زحف بانك تجاه أندرتيكر، قام الأخير بالأخير بالإمساك برأس بانك محاولا إجباره على الاستسلام، لكن المحاولة لم تتم بنجاح.

 

نفذ أندرتيكر الضربة القاضية بإسقاط بانك على رأسه فوق الحلبة، وقبل أن يصل الحكم إلى رقم ثلاثة انتفض بانك رافضا الهزيمة.

 

تلقى الحكم عن طريقة الخطأ ضربة وبالتالي لم يلاحظ استخدام بانك القارورة لضرب أندرتيكر على رأسه، وبعدها حاول تثبيته وتحقيق الفوز، لكن أندرتيكر لم يخيب جماهيره وانتفض مجددا، والحسرة على وجه بانك وبول هيمان.

 

واصل بانك السخرية من أندرتيكر، عندما أخرج لسانه وأشار بعلامة الذبح، لكنه ندم في النهاية عندما سقط ضحية للضربة القاضية لأندرتيكر في النهاية.

 

رفع أندرتيكر رصيد انتصاراته المتتالية في عروض رسلمينيا إلى (21-0)، ليظل الحانوتي نجما لا يخسر أبدا في تلك الليلة الأهم في اتحاد المصارعة، واستعاد بعد الفوز القارورة الخاصة بالراحل بول بيرر.

 

تربل اتش ينتصر على بروك ليسنر بفضل مطرقته فى رسلمينيا 29

تفاصيل المباراة سيتم وضعها فى موضوع خاص لوحدها

 

جون سينا بطل اتحاد المصارعة بعد هزيمة ذا روك فى رسلمينيا 29

تفاصيل المباراة سيتم وضعها فى موضوع خاص لوحدها

 

محتوى من wwe.com

سجل دخولك للمفضلة.

Twitter Digg Facebook Delicious StumbleUpon

ارسل الى صديق:

اسمك:

ايميلك:

ايميل صديقك:

التعليقات:

اعلانات

بحث

اقسام الموقع

احدث الفيديوهات والاخبار

وادى الذئاب